عرض التفاصيل أعلنت

عمليه منسقه ، دقيقه ، آمنه و مخططه من قبل رجال الفجر للحفاظ علي استقرار الانتاج

عمليه منسقه ، دقيقه ، آمنه و مخططه من قبل رجال الفجر للحفاظ علي استقرار الانتاج
تم تنفيذ العملية الحاسمة لتركيب واستبدال الصمامات الصناعية لخزان خروج المغلوب لمحطة وقود الفجر بالمنطقة الأولى بنجاح وفي أقصر وقت ممكن .

شركة فجر الخليج الفارسي  للطاقة هي المسؤولة عن تقديم الخدمات الحيوية للشركات الموجودة في المنطقة الخاصة للبتروكيماويات ؛ من أهم الخدمات التي لها تأثير كبير على استقرار الإنتاج في مجمعات المنطقة, الكهرباء والبخار والتي توفرها محطات انتاج  الكهرباء التابعة للشركة.

 للحفاظ على استقرار إنتاج محطة انتاج الكهرباء لتزويد الكهرباء والبخار يعتمد على الغاز ؛  الغاز هي  المادة  الرئيسية لمحطة الطاقة ، كما يستخدم الديزل كوقود بديل إلى جانب الغاز ، والذي يستخدم في حالات الطوارئ.

 محطات الغاز في شركه فجر لها دور تنقية وضبط ضغط الغاز ، وتقوم هذه المحطات بإرسال الغاز إلى محطة الإنتاج بعد ضبط ضغط الغاز وتنقيته.

 أدت الحاجة إلى القيام بزيارات دورية لأسطوانة الدفع الوحيدة الموجودة (خزان فصل الشوائب الغازية) والحاجة إلى استخدام الديزل عالي الاستهلاك في وقت الزيارات إلى انخفاض موثوقية الإنتاج وزيادة تكلفة المنتج ، والتي كانت تلاه الطاقم الفني وعرضت شركة فجر استخدام خزان اسطوانة آخر في هذه الوحدة.

  تم تصميم وبناء الأسطوانة الثانية بالضربة القاضية بواسطة شركات محلية قادرة.  بعد ذلك ، تم تركيب فرع الغاز في وضع ضغط الغاز ، ولكن كان من الضروري تركيب أول صمام خروج أسطواني معزول من أجل القيام بزيارات دورية إلى أسطوانة الدفع هذه ، والتي كانت أحد أهداف هذا المشروع ، لذلك تم التخطيط لهذا المشروع وتم تنفيذه.

 تم التخطيط لتركيب الصمام الصناعي لهذا الخزان بطريقة تزامنت مع إصلاح أحد أكبر مستهلكي البخار من أجل تقليل استهلاك الديزل.

 تمكنت وحدات الإصلاح والسلامة والخدمات الفنية والأمن والأجهزة والتجارة والتشغيل في هذه العملية الصعبة والمملة وفي ظروف تفشي كورونا والوضع الحرج في المنطقة من تثبيت هذا الصمام الصناعي بنجاح في مدخل الغاز إلى الطاقة.

 لقد كان تركيب هذا الصمام الصناعي فعالاً وحيويًا للغاية في إنتاج جميع المجمعات في المنطقة بسبب حساسية هذه المعدات ؛  تم تركيب هذا الصمام الصناعي في غضون 14 ساعة فقط و بأخذ جميع الإحتياطات.

٢٨ ذوالقعده ١٤٤٣ ۱۴:۲۴
عدد الزيارات : 29
Code : 768

تعليقات المشاهدين

الأحرف المتبقية: 500
مطلوب تعليق